لجنة المغتربين امراً لابد منه

  • اخر الاخبارمقالات
  • 173 مشاهدة
  • سبتمبر 6, 2017 | 7:10 م
شارك هذا الموضوع
Share
ماهر حسان
لا يختلف اثنان على العائد الفني المضاف من قبل عدد من اللاعبين المغتربين او كما يروق لي تسميتهم بـ( المحترفين ) اسوة بزملائهم الاخرين, حيث لمع نجم العديد منهم وباتوا اسماء تتغنى بها الجماهير الرياضية, حيث تم استقطاب تلك الاسماء المهمة عبر خدمات فردية قدمت من قبل عدد من الشباب المغترب المحب لوطنه, واليوم بات لزاماً على اتحاد الكرة ان يستحدث لجنة شؤون اللاعبين ( المغتربين ) من اجل وضع قاعدة متجددة لمواهبنا المنتشرة في مختلف دول العالم ولمختلف الفئات العمرية تمهيداً للاستفادة من خدماتهم وضبط عملية الاستدعاء من خلال عرض السير الذاتية على مدربي المنتخبات الوطنية, وهي في الوقت ذاته تجعل من الاسرة القاطنة في بلاد الغربة تجد جادة يمكنها التواصل معها في حال وجدت في ابناءها الموهبة التي يمكنها ان تخدم الكرة العراقية, اللجنة يجب ان يكون اعضاءها مقسمين من مدربين في الخارج (وما اكثر نجومنا المغتربين), وبالداخل (اسماء لها وزنها التدريبي), كما لا اعتقد ان تشكيل مثل هذه اللجنة مستحيل وهي خطوة في اتجاه المهنية والعمل المتطور وفي الوقت ذاته سيقضي على العديد من المنغصات التي تشوب عملية التعامل مع شق اللاعبين المغتربين, الموضوع تم تطبيقه في العديد من دول شمال افريقيا وكانت لها نتائج ايجابية ارتقت بصورة كبيرة بمنتخباتها الوطنية.. فهل من مجيب!!؟